محكمة "أحداث عنف الوراق" تستمع لشاهدين



إستمعت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار "معتز خفاجي، لشهادة شاهدين من شهود الإثبات عن وقائع القضية  المعروفة إعلامياً بـ"أحداث عنف الوراق" ، وتركزت شهادتي الشاهدين حول واقعة إعتداء المسيرة محل القضية على ماكينة صرف و مبنى أحد المعاهد .

 

في البداية ، قال " شادي إبراهيم" ، مصرفي ببنك مصر ، انه وأثناء مروره لمعاينة ماكينات الصرف ATM  التابعة للبنك ، أبصر إحدى الماكينات والتي تقع عند معهد تيودور بلهارس ، وقد تحطمت شاشتها والحامل الخاص بها ، وأضاف بأنه وبسؤاله للأمن أجابه بأنه في اليوم السابق شهدت المنطقة خروج مسيرة قامت بإشعال الإطارات وتكسير المرافق .

 

وفي ذات السياق ،  أكد "سمير محمود عبد الوهاب" ، مدير إدارة الأمن بالمعهد المُشار اليهه ، الى ان وفي يوم الخامس و العشرين من يناير الماضي ، تفاجئوا بمسيرة قادمة ، قامت بإشعال اطارات السيارات ، وإعتدت على المعهد فكسرت واجهاته وقاموا كذلك بتخريب ماكينتين للصرف الآلي .

 

وأسندت للمتهمين وعددهم 19 تهم التجمهر واستعراض القوة، والتلويح بالعنف وتكدير السلم العام والتعدى على الممتلكات العامة والخاصة وحيازة أسلحة نارية .



  • خاص - المحور
  • 1/12/2016 12:06:35 PM
  • محكمة

التعليقات