الرئيس يصل إلى البحرين، ويعقد جلسة مباحثات مع جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ‎



صل السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي مساء اليوم إلى مملكة البحرين، حيث كان فى استقبال  سيادته بمطار المنامة صاحب الجلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين. كما كان فى الاستقبال صاحب السمو الملكى الأمير/ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وصاحب السمو الملكى الأمير/ سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة ولى العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس الوزراء. وقد توجه السيد الرئيس بصحبة صاحب الجلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة إلى قصر القضيبية، حيث اقيمت مراسم الاستقبال.

وصرح السفير/ علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس عقد جلسة مباحثات مع صاحب الجلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة رحب خلالها ملك البحرين بالسيد الرئيس وعبر عن سعادته بزيارة السيد الرئيس التى تعكس عمق العلاقات الأخوية التى تربط البلدين. كما أكد جلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة على قوة ومتانة وأهمية العلاقات مع مصر، مشيراً إلى حرص المملكة على تعزيز العلاقات الثنائية مع مصر على جميع المستويات فى هذه المرحلة الهامة من تاريخ المنطقة.

وذكر السفير/ علاء يوسف أن السيد الرئيس عبر من جانبه عن تقديره لحفاوة الاستقبال وسعادته بزيارة مملكة البحرين، مشيداً بالمواقف المشرفة التي تتخذها المملكة لدعم إرادة الشعب المصرى ومساندة القضايا العربية المختلفة، متمنياً لحكومة وشعب البحرين الشقيق دوام الاستقرار ومزيد من التقدم والتطور.

وقد شدد السيد الرئيس على التزام مصر تجاه أمن واستقرار مملكة البحرين ودول الخليج العربية والوقوف معها ضد مختلف التحديات، حيث أكد سيادته على أن أمن البحرين واستقرارها هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومى المصرى. كما أكد سيادته على أهمية مواصلة العمل على توحيد الصف العربى وتضامنه لمواجهة كافة التحديات الاقليمية التي تواجه المنطقة العربية، والعمل على صون مقدراتها، ومحاربة التطرف والعنف والتصدي للتنظيمات الإرهابية والجماعات المتطرفة التي تهدف الى تقويض ركائز أمن واستقرار الدول ومؤسساتها الوطنية.

وأضاف السفير/ علاء يوسف أن اللقاء تطرق إلى أهمية متابعة الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب وتدارك الأوضاع الأمنية في عدد من الدول العربية. وبحث الجانبان أيضاً عدداً من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، ولاسيما فيما يتعلق بالتطورات الجارية في اليمن وسوريا وليبيا، وسبل التعامل مع تداعياتها على الأمن العربي الجماعى. وقد تطابقت رؤى الجانبين بشأن تلك القضايا، وأكدا على ضرورة تعزيز التضامن العربى ومد جسور التواصل والتعاون والحوار مع المجتمع الدولي لإيجاد حلول مشتركة لمختلف القضايا والتحديات الاقليمية والدولية.

ومن المُنتظر أن يشارك السيد الرئيس غداً كمتحدث رئيسى فى الجلسة الافتتاحية لحوار المنامة الذى يُعد من أهم المنتديات على المستوى الدولى التى تناقش القضايا الأمنية وأهم التحديات التى تواجه منطقة الخليج العربى والشرق الأوسط.



  • خاص - المحور
  • 10/29/2015 10:20:44 AM
  • البحرين ، السيسي

التعليقات