* مركز المعلومات ينفي إلغاء تنسيق الثانوية العامة هذا العام



بناء على تكليف السيد المهندس رئيس مجلس الوزراء واستمراراً لجهود مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء, في متابعة ورصد الموضوعات المثيرة للجدل على شبكات التواصل الاجتماعي وعلى المواقع الإخبارية المختلفة ومتابعة ردود الأفعال وتحليلها بهدف توضيح الحقائق حول تلك الموضوعات، فقد تم رصد الشائعات والموضوعات التالية خلال الفترة من   (‏3 حتى 11 مايو 2017‏‏‏‏):

·         استبعاد بطاقات التموين غير المحدثة من صرف ‏المقررات التموينية لشهر رمضان.

·         وجود عجز بالسلع الغذائية وارتفاع أسعارها داخل ‏الأسواق.

·         ‏ إلغاء تنسيق الثانوية العامة هذا العام.

·         رفع أسعار تذاكر القطارات خلال شهر ‏رمضان.

·         تعرّض سفينة أجنبية لمضايقات وفرض إتاوة خلال عبورها من ‏قناة السويس. ‏

·         إقامة حفل زفاف لأحد الأمراء في الأهرامات.

·         التنازل عن غرامات الأرز على المزارعين المخالفين.


استبعاد بطاقات التموين غير المحدثة من صرف المقررات التموينية لشهر رمضان

انتشر في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد باستبعاد بطاقات التموين غير المحدثة من الحصول على المقررات التموينية الخاصة بشهر رمضان وذلك لأن ‏ عملية تحديث قواعد البيانات تنتهي قبل رمضان، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية, التي نفت صحة تلك الأنباء تماماً, مؤكدة أن عملية تنقية وتحديث بيانات البطاقات التموينية مستمرة من أبريل الماضي وحتى نهاية يونيو القادم, وأنه لا علاقة بين عملية التحديث وصرف المقررات التموينية الخاصة بشهر رمضان.

وأضافت الوزارة أن عملية التحديث تشمل 19 مليون مواطن فقط مقيدين في           4.5 مليون بطاقة تموينية ويتم التحديث- حتى نهاية شهر يونيو القادم مما يعني نهاية شهر رمضان- وذلك لصاحب البطاقة التي يظهر له في إيصال صرف السلع رسالة مطلوب تحديث بيانات, وتناشد الوزارة المواطنين سرعة تحديث بياناتهم من خلال الموقع الإلكتروني التالي: (www.tamwin.com.eg).

وأكدت الوزارة أن الهدف من عملية التنقية هو حرص الدولة على ضمان وصول الدعم لمستحقيه الفعليين.


وفي النهاية ناشدت الوزارة المواطنين في حالة وجود أي شكاوى تتعلق بنقص السلع التموينية الأساسية أو ارتفاع أسعارها في أي محافظة من محافظات الجمهورية, يرجى الإبلاغ عنها من خلال الخط الساخن لوزارة التموين والتجارة الداخلية (19280) أو على رقم بوابة الشكاوي الحكومية (16528).

                                                                                  وجود عجز بالسلع الغذائية وارتفاع أسعارها داخل الأسواق ‏

تردد في العديد من وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تُفيد بوجود عجز بالسلع الغذائية وارتفاع أسعارها داخل الأسواق قبل شهر رمضان المقبل, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية, والتي أكدت  توافر السلع بكميات كبيرة من خلال منافذ شركات المجمعات التابعة للشركة ‏القابضة للصناعات الغذائية والمنافذ المتنقلة, مشيرة إلى أن الوزارة قامت بضخ ما يزيد عن    160 ألف ‏طن سلع أساسية ما بين سكر وأرز ودقيق ومكرونة, بجانب ضخ- خلال شهر رمضان المقبل- أكثر من ‏‏15 ألف طن لحوم حية ومجمدة وكميات كبيرة من الدواجن و850  ألف كرتونة زيت طعام ‏والعديد من السلع والعصائر التي يقبل عليها المستهلكين.

وأشارت الوزارة إلى إقامة معارض أهلاً رمضان  في جميع المحافظات وسوبر ماركت في ‏مركز القاهرة للمؤتمرات بمدينة نصر, بالتنسيق مع الاتحاد العام للغرف التجارية  تحت ‏رعاية السيد الرئيس عبدالفتاح  السيسي,  ويشارك فيها  كبرى الشركات الغذائية  والسلاسل ‏والمستوردين ويبلغ عددها حوالي  120 معرض وسوف يتم طرح كميات كبيرة من السلع  ‏أمام رواد المعارض.

وأوضحت الوزارة أن المشاركين تعهدوا ببيع السلع بأسعار الجملة وتقديم تخفيضات تتراوح ‏ما بين 15 % إلى 30 %  وسوف تستقبل  معارض أهلاً رمضان الجمهور  بداية من 18 ‏مايو الحالي  ومعرض سوبر ماركت من المقرر أن يبدأ من 22 مايو حتى 26 مايو. ‏

وأضافت الوزارة أنه تم سد الفجوة بين إنتاج السلع الأساسية وبين الاستهلاك وتم التعاقد على ‏استيراد  96 ألف طن دواجن وكميات كبيرة من اللحوم  لزيادة المعروض من السلع في الأسواق ‏وتلبية الطلب للسيطرة على الأسعار ودفعها للتراجع من خلال المنافسة وزيادة المعروض من ‏السلع, هذا وتؤكد الوزارة أنه  لن يحدث أي اختناقات أو أزمات بشأن السلع أو زيادة أسعارها خلال ‏وبعد شهر رمضان المقبل.‏


وأعلنت الوزارة توفير نموذجين لشنطة رمضان في معارض أهلاً رمضان وفروع ‏المجمعات الاستهلاكية،  يتضمن النموذج الأول سلع بقيمة 121 جنيهاً وتم تخفيضها إلى ‏‏95 جنيهاً، وشنطة أخرى تضم سلعاً بقيمة 85 جنيهاً وتم تخفيضها إلى 70 جنيهاً.‏

إلغاء تنسيق الثانوية العامة هذا العام

انتشر في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بإلغاء وزارة التربية والتعليم تنسيق الثانوية العامة هذا العام, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني, التي أوضحت أن تلك الأنباء غير دقيقة, مؤكدة أنه لم يتم إصدار أي قرار متعلق بإلغاء تنسيق الثانوية العامة لهذ العام.

وأوضحت الوزارة أن نظام الثانوية الجديد والتي تستهدف الوزارة تطبيقه بحلول عام 2020، يعتمد على مهارات وقدرات الطلبة, وأنها مازالت تدرس كافة البدائل والأفكار المطروحة حاليًا من خلال إجراء حوار مجتمعي، مؤكدة أن كافة الأفكار ‏ لم تتحول بعد لقرارات على أرض الواقع.‏

وفي النهاية ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام المختلفة بتحري الدقة والموضوعية في نشر الحقائق والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد من الحقائق قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدى إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب أولياء الأمور والتأثير سلباً على ‏أوضاع المنظومة التعليمية


رفع أسعار تذاكر القطارات خلال شهر رمضان


انتشر في العديد من وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تُفيد برفع أسعار تذاكر القطارات خلال شهر رمضان المقبل، وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة النقل, والتي نفت صحة تلك الأنباء بشكل قاطع، وأكدت أنه لا زيادة في أسعار أي تذاكر قطارات خلال شهر رمضان المقبل, وذلك تيسيراً على المواطنين، وعدم تحميلهم أية أعباءً إضافيةً بزيادة أسعار تذاكر السفر بالقطارات.

وأشارت الوزارة إلى أن هيئة السكك الحديدية قد استعدت لاستقبال شهر رمضان وعيد الفطر المبارك, من خلال اتخاذ خطوات مشددة للرقابة على بيع التذاكر في السوق السوداء لمنعها تماماً.

وأكدت الوزارة أن الهيئة اتخذت أقصى درجات الاستعداد وجاهزية المعدات وفرق الطوارئ لمواجهة أية طوارئ، وذلك من خلال التنسيق الكامل مع شرطة النقل والمواصلات المنتشرة على جميع الأرصفة والمحطات على مستوى الجمهورية، وذلك لأن أمن وسلامة المواطنين هما الهدف الأول الذى يجب الحفاظ عليه.


وفي النهاية ناشدت الوزارة المواطنين الإبلاغ فورًا عن أي مشكلات تتعلق سواء برفع أسعار التذاكر القطارات أو أي حالات أخرى لبيع التذاكر بطريقة مخالفة وغيرها، وذلك من خلال الاتصال على الخط الساخن "147", أو على رقم بوابة الشكاوي الحكومية (16528).



تعرّض سفينة أجنبية لمضايقات وفرض إتاوة خلال عبورها من قناة السويس

تردد في العديد من صفحات التواصل الاجتماعي أنباء تُفيد بتعرّض طاقم سفينة أجنبية لمضايقات من قبل أحد مرشدي هيئة قناة السويس وفرض إتاوة على السفينة خلال عبورها من القناة, وقد قام المركز بالتواصل مع هيئة قناة السويس,  والتي نفت تلك الأنباء جملة وتفصيلاً, وأكدت أن كل ما أثير حول هذا الشأن ما هي إلا شائعات لا أساس لها من الصحة.

وأضافت الهيئة أنها قامت بمخاطبة التوكيل الملاحي للسفينة المعنية للاستفسار عن حقيقة ما يُثار، وأكد التوكيل الملاحي رسمياً أنه لم يصله أي شكوى من السفينة المعنية وعدم حدوث الواقعة المُشار إليها، وأن السفينة عبرت بأمان تام لقناة السويس دون أية ملاحظات أو شكاوي رسمية من السفينة ضد أي من العاملين بالهيئة، ووجه التوكيل الملاحي الشكر- في خطاب رسمي- لهيئة قناة السويس وقادتها متمنيين لإدارة الهيئة دوام النجاح.

وأوضحت الهيئة, أنه من المتبع عند حدوث أية مخالفات أثناء عبور أي سفينة بالقناة فإن ربان السفينة أو التوكيل الملاحي التابعة له السفينة يقوم بتقديم شكوى رسمية إلى رئاسة هيئة قناة السويس والتي تقوم بدورها باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتحقيق في الواقعة والتأكد من صحة الشكوى من عدمها.


وفي النهاية أكدت الهيئة أنها ستقوم باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد كل من ينشر أخباراً كاذبة ومضللة تنال من سمعة قناة السويس، وذلك للحيلولة دون تكرار ذلك مستقبلاً, وفي حالة وجود أي شكاوي يرجى الإبلاغ عنها من خلال إدارة التحركات بالهيئة على الفاكس (0643392833) أو على رقم بوابة الشكاوي الحكومية بمجلس الوزراء (16528).



إقامة حفل زفاف لأحد الأمراء في الأهرامات


تردد في العديد من وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تُفيد بإقامة أحد الأمراء بالعائلة المالكة بالمملكة العربية السعودية حفلاً ضخمًا لطلب الزواج من حبيبته أمام أهرامات الجيزة بتكلفة بلغت 40 مليون دولار أمريكي, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة الآثار, والتي نفت صحة تلك الأنباء جملة وتفصيلاً, وأكدت  أن  كل ما يتم تداوله حول هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة, وأنه لم يتم إقامة أي حفلات زفاف بالآونة الأخيرة.

وأضافت الوزارة, بأنه لم يرد إليها أي طلب من هذا القبيل ولم تصدر أي تصريح أو موافقة بذلك الشأن, مشيرة إلى أن السيد الدكتور خالد العناني, وزير الأثار, كان قد أصدر قرارًا بوقف إقامة حفلات الزفاف بالمناطق الأثرية.

وفي النهاية ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام المختلفة بتحري الدقة والموضوعية في نشر الحقائق والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد من الحقائق قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق.


                                                                  التنازل عن غرامات الأرز على المزارعين المخالفين

تردد في العديد من وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تُفيد بإلغاء وزارة الري القرار الوزاري الخاص بتطبيق غرامات الأرز على المزارعين المخالفين, وقد قام المركز بالتواصل مع وزارة الموارد المائية والري,  والتي نفت صحة تلك الأنباء تماماً, مؤكدة أنه لن يتم التنازل عن تحصيل قيمة المخالفات أو إلغائها, نافيًة أيضاً استجابة الوزارة للطلبات الخاصة بالتنازل عن غرامات الأرز، وذلك نتيجة إهدار كميات كبيرة من المياه في زراعته، مشيرًة إلى أن هذه المخالفات تقلل من قدرة الدولة على ترشيد استهلاك مياه الري.

وأشارت الوزارة إلى أن استمرار مخالفات الزراعات الشرهة للمياه بالمخالفة تزيد من ‏مشكلات عدم وصول مياه الري إلى نهايات الترع ويفاقم مشكلات نقص المياه في الأراضي ‏المقرر لها مياه بعدد من المحافظات ويهدد تنفيذ خطة الدولة في التوسع الأفقي.‏

وفي السياق ذاته, أكدت الوزارة أن الزراعات الجديدة للأرز بدأت في 15 أبريل الماضي وتستمر حتى أول أغسطس المقبل وليس معنى ذلك التنازل عن المخالفات القديمة، مشيرًة إلى أنه سيتم توقيع غرامات جديدة في حالة استغلال المياه الزائدة على المساحات المنزرعة أرز بالمخالفة، مع التأكيد بعدم تخفيض الغرامات باعتبارها تستنزف الموارد المائية للدولة.

وفي السياق ذاته, أكدت الوزارة أن الزراعات الجديدة للأرز بدأت في 15 أبريل الماضي ‏وتستمر حتى أول أغسطس المقبل, وليس معنى ذلك التنازل عن المخالفات القديمة، مشيرًة ‏إلى أنه سيتم توقيع غرامات جديدة على المساحات المنزرعة أرز بالمخالفة، مع التأكيد على ‏عدم تخفيض الغرامات على المساحات المخالفة حيث أنها تستنزف الموارد المائية المحدودة ‏للدولة.‏



ملحوظة:  في ضوء اهتمام السيد المهندس رئيس مجلس الوزراء بتوضيح الحقائق للمواطنينبرجاء الإبلاغ عن أي شائعات أو معلومات مغلوطة على الرقم التالي ( 0227927407) على مدى 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، أو إرسالها عبر البريد الإلكتروني (rumors@idsc.net.egأو الاتصال على رقم بوابة الشكاوى الحكومية (16528).


 



  • خاص - المحور
  • 5/11/2017 11:01:09 PM
  • مركز المعلومات

التعليقات